تصميم شقة بطراز معاصر حديث

يتميز مشروع تصميم شقة بطراز معاصر حديث بجرأته ومظهره الدرامي حيث استوحى إلهامه من الحرفي البريطاني الحالم تيموثي أولتون. سعينا جاهدين في تصميم الشقة بصورة معاصرة حقيقية حيث تم إعادة تصور الفراغ بمنظور جديد وفريد من نوعه من خلال اختيار الطراز المعاصر الحديث لتصميم الشقة. يمتزج الماضي بسلاسة مع البساطة لخلق فراغات داخلية مبتكرة وذو مظهر أنيق، ملهم وعملي.

الموقع: جبيل، لبنان.

نطاق الخدمة: تصميم داخلي.

التاريخ: يوليو 2018.

العميل: أ/ شاربل بو غاريوس، المدير العام لشركة غاريوس للعقارات.

يتميز بهو المدخل بإعطائه انطباع اولي عن هوية الشقة المميزة بتصميمها المفعم بالحيوية. ينعزل هذا البهو عن الصالون من خلال فواصل زخرفية على كلى الجانبين. يتميز البهو ببساطته التي لم تمنعه من أن يظهر بشكل جذاب من خلال المزيج الواضح بين الأثاث المصنوع بشكل مبتكر وبين اللوحات الفنية التجريدية المعلقة على الجدران. توجد مرآة دائرية كبيرة بشكل بسيط غير مزين لكي تظهر بشكل جريء على الفاصل الملون باللون الأزرق المخضر، الجنزاري. يعتبر هذا التباين بين أحجام القطع المختارة هو أمرا متعمداً في تصميم بهو المدخل ليظهر بشكل غير منفصل.

اتسم فراغ الصالون باتساعه وبأنه مضيء ومتجدد الهواء. تركت النوافذ الأصلية كما هي لكيلا تحجب الإطلالة الخلابة على مشهد المحيط ولكي نسمح للضوء الطبيعي بالوصول لداخل الشقة. يتميز صف النباتات الموضوعة خارج النافذة بلونها الأخضر المنعش وببساطتها التي تجعلها تتجنب المنافسة مع المنظر الخارجي الرائع. يتميز الأثاث بالأناقة ولكنه مريح بالوقت ذاته. تلعب الأرائك الرمادية دور المحايد في هذا التصميم وتعتبر مثالية للترفيه والاسترخاء ولكونها تسمح للوحات الفنية بلفت الأنظار اليها. تكمل الأرائك مظهر الأرضيات المختارة لتكون بلون داكن أصلي لم يتم تعديله إطلاقاً.

تؤكد الخطوط الطويلة والنظيفة على طول الغرفة. يوجد جدار طويل مجاور للنوافذ يحمل شاشة تليفزيون مسطحة ولوحات فنية ملونة. يمتد الرف البني الداكن بطول الحائط تماماً أسفل التليفزيون ويتماشى لونه مع الأرضية. يوجد كرسي مميز في الزاوية يتماشى لونه مع الوحدة البنية المتواجدة أسفل الرف المعلق على الجدار. يظهر الصالون نفسه وكأنه عمل فني صمم بعناية لتكون كل قطعه فيه موضوعة في مكانها المخصص ولكنها عفوية الى حد كبير يجعلها ملائمة لاستخدامها كغرفة معيشة إذا لزم الأمر.

ينعكس اللون الأزرق المخضر، الجنزاري، المتواجد في بهو المدخل المدخل، على جدار غرفة الطعام الذي يضم قطعة فنية مميزة فوق وحدة ملونة باللون البني. تعتبر طاولة الطعام الرخامية، والمحاطة بثمانية مقاعد، بأنها العنصر المركزي في هذه الغرفة المشرقة. تميزت وحدات الإضاءة المعلقة بمظهرها الحديث حيث تتألف كل وحدة بوجود مصدر إضاءة ليد في نهاية كل منها. اختيرت تلك القطعة بعناية لتوفر الإضاءة المطلوبة لتناول الطعام. الاستخدام الدقيق للألوان المشابهة ولقطع الأثاث المصممة بطراز مماثل ساعد في توحيد منطقة تناول الطعام مع بهو المدخل مع الصالون في مشروعنا تصميم شقة بطراز معاصر حديث. تشمل منطقة تناول الطعام على وحدة تخزين “ميني بار” لتخزين النبيذ والسيجار الإلكتروني وزجاجات الويسكي المدمجة جميعها بعناية داخل الجدار. أخفينا باب المطبخ داخل الفاصل الملون باللون الجنزاري فظهر الجدار وكأنه غير مفصول بباب المطبخ.

تميز مشروعنا تصميم شقة بطراز معاصر حديث بديكوراته المميزة التي حولته إلى شرفة كبيرة تحولت بدورها لتكون صالون للسيجار. لعبت الأبواب الزجاجية الفاصلة بتطويق هذا الفراغ عن باقي الشقة عند استخدامه لهذا الغرض. منعت الجدران الزجاجية الكبيرة الفصل بين الفراغ الداخلي والمشهد الخارجي بحيث حافظت على المشهد اللامتناهي للمحيط. تعود قطع الأثاث الأصلية إلى تيموثي أولتون وهي مدرجة ضمن المجموعة المميزة للمصمم. تتميز تلك التحفة الفنية بمظهرها الذكوري وباحتوائها على العديد من القطع الفنية بأسلوب لم يحد من مستوى الراحة الفائق في الشقة. امتدت الأرضيات داخل الفراغات المختلفة في الشقة لتربط بين الفراغات الداخلية المختلفة. ساعدت الجدران المكسوة بالطوب على إعطاء هذا الفراغ طابعاً مميزاً للغاية من خلال مظهرها القديم تماماً كما فعلت وحدات الإضاءة المثبتة على الأرض. تميزت تلك الشقة بمذاقها الذكوري وظهرت تلك الغرفة بشكل مميز دمج بين القديم والحديث بشكل سلس لافتين إلى عصر قد مضى بأسلوب ملائم لاستخدامات العصر الحديث.

اترك تعليقاً

Comelite Architecture, Structure and Interior Design 2020. © ALL RIGHTS RESERVED.